بعث العاهل البلجيكي فيليب وزوجته الملكة ماتيلد برقية تهنئة لزوجين مغربيين مقيمان ببروكسيل، هما سعود عمر واليسيني أمينة، وذلك بمناسبة مرور 60 سنة على زواجهما.

وأعرب الملك والملكة في البرقية التي توصلت “آشكاين” بنسخة منها عن أطيب متمنياتهما بالسعادة والود وموفور الصحة للزوجين.

وسبق لبلدية شكاربيك بالعاصمة بروكسيل أن كرمت الزوحين، في حفل بهيج، وذلك في سياق تقليد معمول به ببلجيكا من خلال تخليد 60 سنة من الزواج، أو ما يعرف بـ” noces de diamant”.

وحضر في هذه المناسبة الوزير، بيرنار كليرفايي، ونائب العمدة، ساديك كوكسال، بالإضافة إلى عدد من أفارد عائلة المحتفى بهما وأصدقائهما.

ويعتبر هذان الزوجان من الجيل الأول الذي هاجر من المغرب إلى بلجيكا، واندمج بهذا البلد الأوربي دون أن يقطع الصلة بوطنه الأم، وخلف بعده جيل ثاني من الأبناء وثالت من الأحفاد.

ويعتبر المغاربة أكبر جالية أجنبية مقيمة في بلجيكا، حيت يبلغ عدد المغاربة المقيمين فيها أكثر من 600 ألف مهاجر، من بينهم مايقارب 200 ألف يقيمون في مدينة بروكسيل لوحدها.


0 commentaires:

Publier un commentaire

 
Top