ضمن لائحة أعضاء الحكومة المغربية الجديدة التي يرأسها الدكتور سعد الدين العثماني، يثير الانتباه تواجد كل من السيد ناصر بوريطة وزير الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج والسيدة نزهة الوافي الوزيرة المنتدبة لدي وزير الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج. 

كون ملف الجالية المغربية القاطنة بالخارج لم يغفل حيث خصصت له وزيرة، خبر سار.  لكن أين ذهب قطاع "شؤون الهجرة" المكلف بالأجانب بالمغرب والتي خصصت له منذ شتنبر 2013 "السياسة المغربية الجديدة للهجرة" التي كان لها أثر طيب علي الصعيد الداخلي والخارجي، خصيصا علي المستوي الإفريقي؟ 

٬ما هو مصير هذا القطاع الذي أصبح من المختفين؟ هل حذف من الهندسة الجديدة للحكومة أم أسند إلى وزارة أخري و أم هناك تفكير في خلق وكالة خاصة به؟ منذ أمس، جميع هواتف المسؤولين المقربين من هاذا الملف غير مشغلة. في إطار «ركن المتغيبين" المرجو لكل من له أي معلومة حول هذا الملف الذي غيب في التشكيلة الجديدة للحكومة أن يتصل ب Wakeupinfo  مع الشكر الموصول. 

الرباط، 10 أكتوبر 2019 

عبد الكريم بلكندوز 
باحث في قضايا الهجرة




0 commentaires:

Enregistrer un commentaire

 
Top