في مثل هذا الوقت من سنة 2013، انطلقت بمبادرة من الملك محمد السادس، سياسة مغربية جديدة للهجرة واللجوء، مبنية علي احترام حقوق الانسان والمواثيق الدولية والتضامن، خاصة مع الشعوب الافريقية. 

هذه المبادرة الحضرية تستحق كل التنويه والتشجيع ومساهمة الجميع من اجل إنجاحها. وفِي نفس الوقت، تتطلب العدول عن كل ما من شانه ان يشوش علي هذه السياسة الجديدة، وان يفقد بعدها الاستراتيجي و هدفها النبيل. 

في هذا الباب، لا بد ان ندين بشدة عملية الترحيل التعسفي والعنيف للمهاجرين المنحدرين من افريقيا ما وراء الصحراء من شمال المغرب الي مدن اخري في جنوب المغرب أو وسطه، التي تكون خرفا سافرا لحقوق الانسان وتشوه صمعة البلد في نفس التوجه، تسجيل لمداخلة ترجع لهدا الصباح في نشرة الأخبار لراديو اطلنتيك من الدار البيضاء

(عبد الكريم بلكندوز من الرباط)

هنا فيديو التسجيل




0 commentaires:

Enregistrer un commentaire

 
Top